الاتجاه التاسع | ninthcompass
الرئيسية من نحن خدماتنا تواصل معنا
عملة الفيسبوك ( ليبرا ) والمحفظة ( كاليبرا )

عملة الفيسبوك ( ليبرا ) والمحفظة ( كاليبرا )


يشهد عصرنا الحالي شبكات ومنصات التواصل الاجتماعي المتعددة من فيسبوك وتويتر.
ويعد الفيسبوك أكبر هذه الشبكات؛ حيث يمتلك عدة تطبيقات تعد الأكثر شيوعاً في العالم. ويكتسب أرباحه من هذه التطبيقات.
ناهيك عن إعلانات الهاتف؛ بالإضافة لخدماتها السريعة والواسعة الانتشار من ماسنجر وواتس آب وبنترست وسناب شات والانستجرام.
وبالإحصائيات والأرقام؛ فإن فيسبوك يسيطر على العالم فلقد بلغ عدد مستخدمي الفيسبوك في العالم العربي 2.5 مليار تقريباً.

لقد كان اول عرض استثماري لفيسبوك بمبلغ 500000 دولاراً أمريكياً في عام 2004 من شركة باي بال.
ثم كان الاستثمار الجديد بعدها بعام بمبلغ 12.7 مليون دولار من شركة آكسيل بارتنرز.
وفي عام 2007 كان استثمار لي كا شينج ملياردير هونج كونج باستثمار 60 مليون دولار في فيسبوك.

والموقع يقدم خدماته مجانياً للمستخدمين؛ حيث يمكن للمستخدمين إنشاء ملفات شخصية تتضمن بعض الصور والاهتمامات الشخصية وتبادل الرسائل والانضمام للمجموعات متنوعة الاهتمامات.


أول تعامل مادي على الفيسبوك

في فبراير 2007 كان لفيسبوك ربحاً تجارياً آخر من خلال ما يعرف بالـ gift أو الهدايا. ومن خلالها يمكن للمستخدمين إرسال هدايا افتراضية لأصدقائهم على ملفهم الشخصي بحيث تتكلف الهدية 1 دولار .

وفي مايو 2007 كان المشروع التجاري الربحي الآخر لفيسبوك وهو marketplace أو السوق. حيث يمكن لمستخدميه نشر إعلانات مبوبة بشكل مجاني.
وفي يوليو 2008 كان facebook beta وهو عبارة عن إعادة تصميم مبتكرة  للواجهات الخاصة بمستخدميه.

والآن مع حلول 2020؛ فإن العالم أجمع سيشهد تحولاً كبيراً من خلال الفيسبوك أيضاً يشهده عالم المال والسوق النقدية. من خلال طرح ما يسمى بعملة الفيسبوك التى أطلقوا عليها اسم ( ليبرا ) ومحفظتها ( كاليبرا ).


العملة ليبرا والمحفظة كاليبرا

ليبرا هي عملة رقمية مشفرة يمكن للعالم أجمع استخدامها. فهي تشبه (البيتكوين)؛ ولكنها تختلف عن العملات الافتراضية المشفرة الأخرى مما سيشجع مزيداً من العملاء على التعامل بها.

أما المحفظة كاليبرا فتتولى مهمة تخزين بيانات الأفراد الذين سيتعاملون بالعملة المشفرة الجديدة ( ليبرا ). بحيث يمكن الفصل بين مستخدمي العملة ومستخدمي الفيسبوك ذاته.

وهذه العملة جمعت عدة شركات من أماكن جغرافية مختلفة ومنظمات غير ربحية مثل: ماستركارد وفودافون واوبر وفيزا وبوكينج وسبوتيفاي وباي بال. بحيث يتمكّن الأشخاص العاديين من الدفع المالي عن طريق الإنترنت؛ مما يسهل المعاملات الفورية وتيسير شراء السلع والخدمات. وهذا من شأنه إحداث تطور في القطاع التجاري والمالي.


مزايا العملة ليبرا
  • العملة الجديدة مربوطة بعدة عملات عالمية.
  • العملة الجديدة محمية بأصول حكومية.
  • الاستقرار الخاص بها ومنع التقلبات حيث استطاعة الفيسبوك إصدار المزيد منها.
  • الحماية من المضاربات العالمية.
  • تحويل الأموال بمنتهى السهولة كما يتم إرسال رسالة على أحد تطبيقات الفيسبوك.
  • اختلاف المعلومات المتداولة عن كاليبرا على الفيسبوك.
  • إتاحة هذه الخدمة لكل من يحمل هاتف محمول شرط اتصاله بالإنترنت.
  • منع الاحتيال من خلال الخبراء الذين سيتمكنون من إدارة المخاطر.
  • جعل هذه العملة عالمية سيؤدي إلى إعادة تشكيل وتهيئة النظام المالي.

توقعات بشأن عملة الفيسبوك الجديدة

كثير من الاقتصاديين يشيد بهذه الخطوة ويروا فيها نجاحاً.
فهي خطوة فيها إنقاذ للمحرومين من تداول العملات الرقيمة. كما أنها ستتمتع بمزايا كل الشركات المدعمة لها من آداب ومبادئ ورقابة ومركزية.كما ذكر معهد (آي دابليو) المتخصص في البحوث الاقتصادية بألمانيا أن عملة ليبرا سيكون لها التأثير الإيجابي على حركة الأموال عبر الحدود.

تواصل معنا